كُنّ مرئيًا. كُنّ مسموعًا. كُنّ فخورًا

2 men holding hands
LGBTQ+ community logo

بُنيت جذور P&G في تقبل ومناصرة LGBTQ+ على المثال الذي وضعه موظفونا. أي الأفراد الذين استخدموا أصواتهم لمحاربة التعصب ومعالجة التحيز وتعريض أنفسهم للخطر من أجل المساواة في المعاملة والحماية.

لم تكن الرحلة سهلة. ولم نكن دائمًا على صواب أيضًا.

ساعد التقدم - الذي بدأه عدد قليل من الموظفين الشجعان في كثير من الأحيان في مواجهة مقاومة قوية - على تغيير ثقافتنا وتشكيل موقف الشركة وتعزيز التزامنا تجاه مجتمع LGBTQ+. نحن نستخدم أصواتنا لدفع القبول وتقبل الآخر وحب الإنسانية.

LGBTQ+

كُنّ مرئيًا.

بصفتنا معلنًا رائدًا، فإننا نستخدم صوتنا لتعزيز المساواة وقبول الآخر. فالصور والرسائل التي نضعها في العالم تؤثر على الإدراك والثقافة. نحن ملتزمون بالتصوير الدقيق لمجتمع LGBTQ+ في إعلاناتنا وتعزيز فهم أعمق لتأثير رؤية LGBTQ+ على المواقف الثقافية والرعاية.

Be Seen - Shelly McNamara

كُنّ مسموعًا.

من خلال القصص الشخصية والمحادثات والعلاقات الفردية، يمكننا المساعدة في كشف التحيز وخلق اتصال بشري وتغيير القلوب والعقول. معًا، يمكننا تحسين مجتمعاتنا وتشكيل سياسة أكثر قبولًا للأخر. ويمكن أن يكون لهذه القصص تأثير عميق على من يسمعونها. كما كتب أحد الأشخاص،

"شكرًا لكم على كونكم مصدر إلهامي والشرارة التي أشعلت النار بداخلي، وهي نار لم أفكر مطلقًا في أنها ستضيء في حياتي. أنا أعيش حياة أسعد بشكل لا يصدق. شكرا لإنقاذ روح أخرى".

وجهة نظر حول قانون المساواة

دعمت P&G قانون المساواة علنًا منذ عام 2016، بعد أن انضمت الشركة إلى تحالف الأعمال من أجل المساواة في إطار حملة حقوق الإنسان؛ وقد انضممنا مؤخرًا إلى التحالف الأمريكي المتنافس لدعم الحماية الشاملة لعدم التمييز للأمريكيين من مجتمع LGBTQ+. نحن نؤمن بأن توسيع نطاق الحماية للأفراد المعرضين تاريخيًا لخطر التمييز يعد خطوة مهمة في ثقافة تقبل الآخر تمامًا ونواصل طموحنا في إنشاء شركة وعالم يمكن تحقيق المساواة وقبول الآخر فيه للجميع.

اقرأ بياننا الكامل هنا.

أنتجت شركة P&G ثلاثة أفلام حائزة على جوائز حول تمثيل LGBTQ+ داخل وخارج الشركة. تفقدها هنا.

الكلمات مهمة

في ذروة وباء الإيدز، في واحدة من أكثر المدن تحفظًا في أمريكا، خرج مايكل شاناك وتكلم علناً للتأكد من أن مجتمع LGBTQ+ كان جزءًا من القصة. ومن خلال كفاحه لإدراج التوجه الجنسي في بيان التنوع الخاص بشركة بروكتر اند جامبل، ساعد مايكل شركة P&G في أن تصبح واحدة من أولى شركات Fortune 500 التي تحمي التوجه الجنسي كحالة، وترك إرثًا ما يزال حيًّا بعد 25 عامًا.

سوف يرونك

في الفيلم القصير، "سوف يرونك"، تستكشف شركة P&G تاريخ ظهور LGBTQ+ وإعلاناتها وتلتقي بالأشخاص الملهمين الذين تأثرت حياتهم برؤية قصصهم ممثلة على الشاشة.

الخروج من الظلال

“يروي فيلم "الخروج من الظلال" قصة مجموعة من الموظفين المثليين والمثليات في مقر P&G في سينسيناتي الذين وحدوا قواهم بشجاعة للنضال من أجل المساواة في الحقوق في مكان العمل في أوائل التسعينيات. لقد كانت معركة صعبة، فقد واجهوا ثقافة محافظة داخل الشركة وفي سينسيناتي عمومًا. لكن هؤلاء الرواد كانوا بلا هوادة، وفازوا..

كُنّ فخورًا.

تدرك P&G أن الكبرياء هو أكثر من مجرد حدث أو لحظة واحدة. يجسد الكبرياء حركة تعمل على تعزيز المساواة لمجتمع LGBTQ+ وهي حافز لمحاربة التحيز وتعزيز الحوار وزيادة وضوح المجتمع.

يواجه مجتمع LGBTQ+ خلال جائحة كوفيد-19 فقدان سبل العيش ونقص الوصول إلى الرعاية الصحية الحرجة التي تضمن الحياة، وزيادة العنف المنزلي والعزلة الاجتماعية حيث أن العديد من المنظمات التي يعتمدون عليها في هذه الخدمات بالكاد تحافظ على وجودها مما يعيد الحركة عقوداً إلى الوراء.

تتقدم شركة P&G وعلاماتنا التجارية لرفع مستوى الظهور ولجمع الآخرين معًا للمساعدة في جمع 5 ملايين دولار لمجتمعات LGBTQ+ الأكثر تأثراً بفيروس كوفيد-19 مع Can’t Cancel Pride بالشراكة مع iHeartRadio. وقد دعمت الأموال التي تم جمعها المنظمات القائمة والتي تتمتع بسجل من التأثير الإيجابي ودعم مجتمع LGBTQ+.

اضغط هنا لقراءة المزيد عن الإلهام وراء Can’t Cancel Pride وتأثيره على مجتمع LGBTQ+ في تقرير التأثير لعام 2020.

المنظمات الشريكة

  • PGLE
  • STONEWALL
  • OUT LEADERSHIP
  • IT GETS BETTER
  • GLAAD
  • GLAAD
  • GLAAD
  • CENTRELINK
  • THE TREVOR PROJECT
  • OUTRIGHT ACTION INTERNATIONAL
  • NATIONAL BLACK COALITION